اخبار الرياضة

ليفربول يوسع الفارق بفوزه علي وست هام ل 19 نقطة

1 فبراير 2020 : واصل ليفربول مسيرته الحثيثة للفوز باللقب الإنجليزي للمرة الاولى منذ 30 عاما لتخفيف فوزه على مضيفه وست هام يونايتد 2-صفر يوم الاربعاء ليتقدم بفارق 19 نقطة عن قمة الدوري الإنجليزي الممتاز.

أطلق محمد صلاح في المقدمة من ركلة جزاء في الشوط الاول وأليكس أوكسلاد-تشامبرلين ضاعف في وقت مبكر في الشوط الثاني ليختتم فوز 23 ملحوظا من 24 مباراة هذا الموسم وتمتد على المدى الدوري دون هزيمة إلى 40.وفي المباراة المؤجلة من شهر  ديسمبر 2019، عندما كان ليفربول مشغولاً بالفوز بكأس العالم للأندية، لم ينظروا أبداً تحت ضغط كبير واختاروا وست هام في اللحظات الحرجة، ودافعوا بشكل رجولي عند الحاجة وتبحثوا عن تهديد مستمر عند الاستراحة.

صعد صلاح من موقعه في الدقيقة 35 بعد أن تم تقسيم ديفوك اوريجي من الخلف وانتهى فريق أوكسلايد تشامبرلين من الهجوم المضاد المميت من النوع الذي اتسم بموسم ليفربول في الدقيقة 52.

لقد تحقق النصر بشكل مريح، لكن يورجن كلوب المدير الفني لفريق ليفربول لا يزال رجلاً صعبًا لإرضاءه.

لعب هؤلاء الأولاد كرة قدم رائعة طوال الموسم. وقال “كانت الليلة أداءً عاديًا”، كان نظيره في وست هام ديفيد مويز أكثر انفعالية في مدح جانب كلوب.

وقال مويز “إنهم جيدون مثلما حصل في هذه اللحظة من الزمن ، ومن الصعب جدًا بالنسبة لي كمدير سابق لإيفرتون ومانشستر يونايتد أن أقول ذلك”.وسجل فريق وست هام ايضاً أهدافاً رائعة ، حيث أهدر مانويل لانزيني فرصة لم تعوض في بداية الشوط الثاني ورسم روبرت سنودجراس هدفاً رائعاً من حارس أليسون ، لكن محنتهم تبدو قاتمة بشكل متزايد.

بينما جمع ليفربول 70 نقطة، يحتل فريق مويز المركز 17 برصيد 23، خارج منطقة الهبوط بفارق الأهداف فقط.

عادل عبدالسميع

رئيس مجلس ادارة موقع حصريات الاخباري – حاصل علي بكالوريوس حاسبات ومعلومات – صحفي ومدون الكتروني، شغوف بالقضايا العربية والسياسة والرياضة في العالم العربي وخاصة جمهورية مصر العربية واهتم بالتسويق الالكتروني و تهيئة الموقع لمحركات البحث ” SEO “.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *