اخبار العرب

منظمات حقوقية تطالب مجلس حقوق الإنسان بجنيف بإدانة جرائم نظام أردوغان

مع استعداد تركيا لتسليم المراجعة الدورية الشاملة إلى مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة بحلول نهاية هذا الشهر ، دعت مجموعات حقوق إنسان مصرية المجتمع الدولي إلى مساءلة النظام التركي عن “الأعمال الإرهابية”. .

في رسالة موجهة إلى المفوضية السامية لحقوق الإنسان حيث قدمت مجموعة حقوق الإنسان المعروفة باسم “حقيقيات” تقريراً للمراقبة وثّق “ممارسة إرهاب الدولة” للنظام التركي وتوسيع نطاق انتهاكات حقوق الإنسان من داخل تركيا إلى الخارج ، لا سيما إلى البلدان المجاورة.

قال هذا التقرير إن الجرائم شملت التدخل العسكري في شمال سوريا وانتهاكات حقوق الإنسان الناتجة عن ذلك  فضلاً عن دعم النظام للميليشيات الإرهابية في ليبيا.

أكدت الرسالة ايضاً على توافر العديد من الشهادات والوثائق التي تؤكد نقل تركيا للعناصر الإرهابية من سوريا إلى ليبيا ، واستخدام الرئيس التركي رجب طيب أردوغان لهجة تهديد ضد الدول المجاورة والتي أشار فيها إلى رموز الخلافة العثمانية البالية.

كما وردت تقارير عن عمليات الإخلاء القسري الجماعية لطالبي اللجوء السوريين والعراقيين وطالبي اللجوء.ومنع ايضاً الجيش التركي في قبرص القبارصة اليونانيين من زراعة أراضيهم في المنطقة العازلة. في ليبيا قدم النظام التركي الدعم لعناصر جماعة الإخوان المسلمين الإرهابية في البلد الذي مزقته الحرب.

قال التقرير ايضاً إن الرئيس التركي أردوغان يعتمد على بعض الكيانات السرية المشبوهة لتنفيذ خططه الخبيثة لدعم الميليشيات الإرهابية في بعض الدول العربية التي تعاني من الصراع المسلح ، مثل ليبيا وسوريا.

وذكر التقرير أن الطائرات التركية تنتهك اتفاقيات جنيف الدولية الأربع المتعلقة بحماية المدنيين في مناطق النزاع المسلح ، مضيفًا أن الطائرات التركية تقصف أهدافًا مدنية وتسبب في سقوط العديد من الضحايا المدنيين.

وقال التقرير إن حكومة الوفاق الوطني التي تتخذ من طرابلس مقرا لها استخدمت طائرات تركية  التصنيع بدون طيار لقصف أهداف الجيش الوطني الليبي ومهاجمة المدنيين في عدة مناطق من البلاد.

عادل عبدالسميع

رئيس مجلس ادارة موقع حصريات الاخباري – حاصل علي بكالوريوس حاسبات ومعلومات – صحفي ومدون الكتروني، شغوف بالقضايا العربية والسياسة والرياضة في العالم العربي وخاصة جمهورية مصر العربية واهتم بالتسويق الالكتروني و تهيئة الموقع لمحركات البحث ” SEO “.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *